کلیة الصیدلة و علوم الصیدلیة

بعد انشاء جامعة ازاد الاسلامیة في عام 1361 هجري شمسي و التي اصبحت الان من افضل الجامعات في العالم و في المرتبة الاولي في مجال المنتجات العلمیة في البلاد، تم انشاء کلیة الصیدلة في سنة 1364 في طهران بهدف تدریب و تزوید جزء من قوات الصیادلة المطلوبة و بمستوي الجامعات الحکومیة و مشابهة لجامعات المعتبرة في ایران و العالم. تاسست هذه الکلیة في اواخر العام 1364 هجري شمسي من قبل الفقید الدکتور محمد باقر شایورد و ادارها حتي عام 1387 هجري شمسي و کان مسئولا عن تعلیم الصیادلة. تضم كلية الصيدلة والعلوم الصيدلية في الوقت الحالي 42 مختبرًا و ورشة عمل نشطة، مركزًا للبحوث ومركزين تحت الانشاء حاليا وخمس صيدليات (ثلاثة صيدليات بلدية وصيدليتان للمستشفي) ومكتبة تضم أكثر من 20000 كتاب، موقعين لتعلیم و البحوث، 40 عضو هيئة العلمیة و 3600 طالب و طالبة يدرسون في مجال الصيدلة (فارماسیوتیکس)، الصيدلة التکمیلیة، دكتوراه في الاقتصاد وإدارة الدواء ، ماجستير في علم السموم ، دكتوراه في علم السموم ، دكتوراه في علم العقاقیر(فارماکولوجي) ، ماجستير في اشراف شئون الصیدلانیة، ماجستر في هندسة الزراعية و علوم و صناعة المواد الغذائية ، ماجستر في علوم وهندسة صناعة المواد الغذائیة، باکالوریوس في التكنولوجيا الحيوية الغذائية، باکالوریوس في التكنولوجيا الغذاء ، باکالوریوس في علوم الأغذية، باکالوریوس في صناعة المواد الغذائية ، باکالوریوس في كيمياء الأغذية و باکالوریوس في علم الأحياء الدقیقة الغذائي، دکتوراه التخصصیة في التكنولوجيا الحيوية الغذائية، دکتوراه التخصصیة في التكنولوجيا الأغذية، دکتوراه  في تكنولوجيا علم الأحياء الدقيقة الغذائي. على الرغم من أن هذه الوحدة الجامعية تستقبل عددًا كبيرًا من الطلاب منذ عام 1365 هجري شمسي، و انشائها لأكثر من 31 عامًا، تمتلک اکثر من 3562 طالب و طالبة في دکتوراه الصیدلة العامة، و حصلت علي العديد من النجاحات على الصعيدين الوطني والدولي في المجالات العلمية والاجتماعية والمهنية، و تسعي لإنجاح حوالي 9000 طالب و طالبة، لتوفر بيئة علمية، ثقافية و ديناميكية، مع إنجازات تعليمية و بحوث و تكنولوجيا، والتواصل مع الصناعة  و المجتمع الدولي.